عدد الزيارات
2195211
Menu

 

يمتلك العراق أنواع عديدة من الحيوانات الأليفة كالأغنام، الماعز، الأبقار، الجاموس، وتكثر في المناطق الغنية بمراعيها الخصبة، اذ ان العراق بلد زراعي بالدرجة الأولى، والانسان كان ولازال يعتمد بشكل كبير على منتجاتها التي تؤلف النصف الثاني من الإنتاج الزراعي. والتي تمده باحتياجاته الغذائية فضلا عن احتياجاته الكمالية الاخرى، فضلا عن الانتفاع بفضلاتها سمادا للتربة.. مع ذلك  تعاني الثروة الحيوانية في العراق العديد من المشاكل الطبيعية والبشرية والحياتية، نتيجة للإهمال أو القصور أو السياسات الحكومية غير المتوازنة، وما يهمنا في هذا البحث هو تسليط الضوء على المشاكل ذات العلاقة بالظروف الطبيعية والحياتية، كالمشاكل المتعلقة بالمراعي والموارد المائية والأمراض.

مفهوم الثروة الحيوانية

يتمركز البحث باتجاه أربع محاور رئيسة، يهدف المحور الأول إلى بيان الأهمية الاقتصادية والغذائية للثروة الحيوانية، ويركز المحور الثاني إلى بيان الخصائص العددية والنوعية للثروة الحيوانية في العراق وتوزيعاتها، في حين يسلط المحور الثالث الضوء على أهم المشاكل التي تعاني منها هذه الثروة، اما المحور الرابع فوضع  لإيجاد حل للمشاكل التي تعاني منها هذه الثروة في العراق. 

 Doc-P-101722-636301107243282975

للاطلاع على البحث اضغط هنا

صور من الكلية

studentاعداد الطلبة teacher اعدد التدريسين building عدد الاقسام العلمية papers عدد البحوث المنشورة
 859  156  8  97
Go to top